غذاء-الاطفال

غذاء الاطفال

يُعتبر حليب الأم المصدر الأساسي لـ غذاء الطفل الرضيع منذ ولادته وبشكل خاص خلال الشهور الأولي من عمره، ولكن تزداد احتياجات الطفل لتناول الأطعمة الأخرى مع نموه وتقدمه في العمر, وترغب الأم في إدخال الطعام لطفلها بجانب الرضاعة الطبيعية، لأهمية العناصر الغذائية المختلفة في نمو الطفل بشكل صحي وسليم، ولهذا سنستعرض معكن المزيد حول غذاء الاطفال .

ولكن تظل الرضاعة الطبيعية هي الأساس والغذاء الرئيسي الذي يلبي احتياجات الطفل خلال الستة أشهر الأولي, لذلك يُوصي بضرورة الاعتماد عليها بدون إدخال أي أطعمة أو مكملات غذائية للطفل حتي يتخطي هذه المرحلة العمرية.

ويحتاج الطفل بعد هذه المرحلة إلي تناول طعام إضافي بجانب الرضاعة, لمنع حدوث مشاكل التغذية أو التأثير على نمو الطفل وتطور حركته, لذلك يجب علي الأم البدء في تقديم الطعام الصلب له بداية من الشهر السادس.

ويُعد الانتقال من الاعتماد على الرضاعة فقط خلال الأشهر الأولى إلى نظام غذائي من أهم الأشياء التي تُساعد على نمو الطفل وتطوره ومنحه الطاقة اللازمة له, حيث يمر الطفل بالعديد من التغيرات في النمو ولكن يجب مراعاة نوعية الطعام وكميته قبل البدء بإعطاء الطفل أي نوع, لضمان حصوله على التغذية الصحية التي يحتاجها في مراحل عمره المختلفة.

العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل

  1. الكالسيوم

    أحد أهم العناصر التي يجب توافرها في غذاء الأطفال، ويتواجد بشكل كبير في منتجات الألبان كالحليب والزبادي والجبن.

  2. الحديد

    من المهم جداً توافره في غذاء الأطفال ، ويتواجد بشكل خاص في الخضروات الورقية مثل السبانخ والملوخية, ويمكن إعطاء الطفل مكملات الحديد خلال السنة الأولى من عمره.

  3. البروتين

    يتوافر في اللحوم والدجاج والأسماك والبيض والحبوب والمكسرات ويجب أن يحتوي غذاء الاطفال على أحدها بنسب معقولة.

  4. الفيتامين

    يتوافر في الزيوت بشكل خاص مثل زيت الزيتون وزيت الذرة.

  5. المعادن

    تتوافر في العديد من الأطعمة مثل الفواكه والخضروات والمكسرات وغيرها.

غذاء الاطفال في الشهر الرابع

يُوصي بعض الأطباء بإدخال الطعام للطفل بعد بلوغه أربعة أشهر, وذلك لتدريبه على كيفية تناول الطعام وتذوق طعمه سواء حلوًا أو مرًا, ولكن يُفضل أن يتم ذلك بشكل تدريجي, لتجنب حدوث أي مشاكل صحية أو حساسية الطفل تجاه بعض الأطعمة التي يتناولها.

ويمكن أن يحتوي غذاء الاطفال على الأرز المسلوق مع ملعقة من الحليب الصناعي أو الطبيعي، أو بسكويت مع الحليب، كما يمكن تقديم الخضراوات والفواكه المسلوقة والمهروسة جيدًا مثل الجزر والبطاطس والموز والتفاح. 

وتتعدد أنواع الأطعمة التي يمكن تقديمها للطفل في الشهر الرابع ومنها:

  1. الشوفان

    يُعتبر الشوفان من أفضل الحبوب التي يمكن تقديمها للرضيع, من خلال مزجها مع حليب الرضاعة حتى يتقبلها الطفل, كما أنه يقي الطفل من التعرض للحساسية تجاه الحبوب.

  2. الموز 

    الموز واحدًا من أفضل الأطعمة للرضع لاحتوائه علي البوتاسيوم والألياف الهامة للجسم، فهو سهل الهضم, ويمكن هرسه وتقديمه للطفل كوجبة مثالية.

  3. البطاطا

    تُعد البطاطا من أكثر الأطعمة المفيدة للرضع لاحتوائها على نسبة عالية من الفيتامينات ومضادات الأكسدة والألياف, ويمكن طهيها على البخار أو شويها وإعطائها للطفل بعد هرسها بشكل جيد.

  4. الجزر

    يُعتبر الجزر من أفضل الأطعمة التي يمكن تقديمها للأطفال الرضع, لاحتوائه على الفيتامينات ومضادات الأكسدة التي تُساهم في نموه بشكل صحي، ويمكن سلقه وهرسه باستخدام الخلاط لعمل بيوريه رائع للطفل.

  5. التفاح

    يحتوي التفاح على كمية كبيرة من عنصر الحديد, مما يجعله من أهم الوجبات المغذية للرضيع في هذه المرحلة, ويمكن تقديمه له بعد سلقه على البخار وتقشيره وهرسه بشكل جيد.

غذاء الاطفال في الشهر السادس

يتناول الطفل في هذه المرحلة كمية قليلة جدًا من الطعام, لذلك يجب على الأم ألا تقلق حيال ذلك, وأن تهتم بتقديم نوع واحد فقط من الطعام في كل مرة وعدم خلطه مع أطعمة أخرى لتجنب إصابة الطفل بالتحسس تجاه بعض أنواع الطعام.

ويمكن للأم التنويع في الوجبات التي تعطيها للرضيع مثل الخضروات كالبطاطس والكوسة والجزر والبطاطا والبسلة, والفواكه مثل التفاح والموز والأفوكادو والكمثري.

وتتعدد أنواع الأطعمة التي يمكن أن تكون ضمن غذاء الاطفال في الشهر السادس ومنها:

  1. الأرز

    يحتوي الأرز على الكثير من العناصر الهامة للرضيع كالفيتامينات والكربوهيدرات, والتي

    تعمل على منحه الطاقة اللازمة لحركته وتطوره, وتُساهم في تكون الجهاز العصبي لديه, كما يُساعد في التخلص من الإسهال ويمكن تقديمه من خلال سلقه وطهيه جيدًا أو تقديم ماء الأرز أيضًا.

  2. الأفوكادو

    يُعتبر الأفوكادو من الأطعمة المفيدة للرضيع، لاحتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية ومضادات الأكسدة التي تُساهم في نمو المخ والجهاز العصبي لديه, وتعزيز الجهاز المناعي لمحاربة الأمراض, ويمكن تقديمه من خلال هرس شريحة من الأفوكادو وإعطاؤها للطفل أو خلطه مع الحليب.

  3. البسلة

    تحتوي البسلة على نسبة مرتفعة من الألياف الهامة للرضيع, ويمكن سلقها وهرسها بشكل جيد وتقديمها إلى الطفل كوجبة مثالية. ويُفضل تصفيتها جيدًا حتي لا تسبب قشرتها الخارجية صعوبة البلع لديه.

  4. الدجاج

    يحتوي الدجاج على كمية كبيرة من البروتينات الهامة لصحة الرضيع, لذلك يجب تقديمه له عن طريق سلقه وهرسه بشكل جيد, حتي لا يجد الطفل صعوبة في بلعه.

غذاء الاطفال في الشهر التاسع

يحتاج الطفل في هذه المرحلة إلي تناول وجبات من الأطعمة ثلاث مرات يوميًا بجانب الرضاعة الطبيعية أو الصناعية, ومن الممكن أن يتناول العديد من الأطعمة المختلفة التي تكون مطهية بطريقة خاصة حتي يتمكن الرضيع من ابتلاعها, كما يمكن تقديم أطعمة ممزوجة بأنواع أخري حتي يحصل على الفائدة بشكل أكبر.

ويوجد العديد من وصفات الطعام التي يمكن تقديمها للطفل في هذه المرحلة ومنها:

  1. صفار البيض المهروس مع رشة كمون صغيرة.
  2. فواكه مسلوقة ومهروسة مثل الكمثري والتفاح والجوافة.
  3. عصير التفاح مع البسكويت.
  4. بطاطس مهروسة مع صدور الدجاج المسلوقة جيدًا.
  5. شوربة خضروات أو شوربة لسان عصفور مع قطع الدجاج المسلوقة والمهروسة جيدًا.
  6. قطع السمك المشوي مع الأرز المهروس.
  7. كبدة الدجاج مع الأرز الأبيض المهروس.
  8. قطع الدجاج المهروسة مع المكرونة المسلوقة.

غذاء الاطفال في عمر سنة

يحتاج الطفل عند وصوله لهذه المرحلة إلى تناول من خمس إلي ست وجبات يوميًا, حيث تعتمد كمية الطعام التي يحتاجها الطفل علي حجمه ومعدلات النشاط لديه, مع ضرورة عدم الاعتماد الكلي علي الحليب, لأنه يحتاج إلى العديد من العناصر الغذائية, والتي تكون غير متوافرة في الحليب.

وينبغي أن تكون الوجبات متنوعة وتسد حاجات الطفل الغذائية، حيث يقوم الطفل بحرق كمية أكبر من الطاقة في هذا العمر بسبب كثرة حركته في هذه المرحلة, كما أنه يبدأ في تناول معظم الأطعمة التي يتناولها الكبار. 

ويوجد العديد من العناصر الغذائية التي يجب تقديمها للطفل في هذه المرحلة ومنها:

  1. منتجات الألبان

    يجب أن يتناول الطفل لمنتجات الألبان في هذه المرحلة لغناها بالكالسيوم الذي يُساهم في نمو عظامه وتقويتها, فينبغي شرب كوب أو اثنين من الحليب يوميًا, تناول بعض الجبن أو الزبادي على مدار اليوم.

  2. البروتينات

    تحتوي البروتينات على الكثير من الفوائد الهامة لصحة الطفل في هذه المرحلة, لذلك يجب تقديم الدجاج واللحوم والأسماك والبيض إليه, وينبغي أن يتناول بيضة واحدة يوميًا مع التنوع في تقديم الأنواع الأخرى.

  3. الفواكه

    يجب اختيار الفواكه سهلة البلع والمضع لكي يستطيع الطفل تناولها دون حدوث مشاكل صحية مثل الموز, والمشمش, والجوافة, والفراولة, والخوخ, والتين, فيجب أن يتناول ثمرتين من الفواكه يوميًا.

  4. الخضروات

    ينبغي أن يتناول الطفل في هذه المرحلة الكثير من الخضروات لفائدتها الكبيرة له ولنموه بشكل صحي, من خلال طهيها وهرسها جيدًا, فيجب أن يتناول مايقارب من 8 ملاعق من الخضار يوميًا.

  5. الحبوب

    يبدأ الطفل في تناول الأرز والخبز عند بلوغه عامه الأول, ويمكن إعطاؤه أكثر من 3 ملاعق من الأرز والحبوب, مع إمكانية تقديم ربع رغيف من الخبز إليه مع الوجبات.

  6. النشويات

    يجب أن يتناول الطفل العديد من الأطعمة النشوية مع التنويع في تقديمها إليه مثل المكرونة والبطاطس والبطاطا, وينبغي أن يحصل على أكثر من 3 ملاعق من النشويات يوميًا.

كوني أول من تقييم هذا الموضوع (لستِ بحاجة إلى تسجيل)