تحاميل-مهبلية

تحاميل مهبلية

تُعتبر التحاميل المهبلية واحدة من الأدوية الطبية التي تستخدم لعلاج العديد من الأمراض التي تُصيب النساء مثل التهابات المهبل, وجفاف المهبل, ومنع الحمل, وغيرها, ويُطلق عليها أسم “اللبوس المهبلي” أو “اللبوس الشرجي”, وتكون على هيئة حبوب أو أقراص, يتم إدخالها في فتحة المهبل بواسطة أداة معينة.

وتحتوي التحاميل المهبلية على مواد جلاتينية أو رخوية, لتسهيل دخولها إلى الجسم, والتي تتحول إلى مادة سائلة داخل المهبل ويمتصها بشكل سريع, للتخلص من الالتهابات والفطريات والبكتيريا الموجودة به.

وتتعدد أشكال التحاميل المهبلية التي تستعملها النساء, فهناك التحاميل البيضاوية, والتحاميل الكروية والتحاميل المخروطية, ويوجد بعض الأنواع منها التي يمكن استخدامها عن طريق فتحة الشرج, ولكن تحت استشارة الطبيب المختص.

فوائد التحاميل المهبلية

  1. تُساعد التحاميل في القضاء على الفطريات والبكتيريا التي تنمو داخل عنق المهبل.
  2. تُساهم التحاميل في التخلص من الإفرازات المهبلية بشكل فعال.
  3. تعمل التحاميل على علاج الالتهابات التي تُصيب منطقة المهبل. 
  4. تُرطب التحاميل الرحم وتُساهم في تنظيفه وتطهيره بشكل مثالي.
  5. تُساعد التحاميل في القضاء على الخمائر التي تُصيب الأغشية المخاطية المهبلية.
  6. تمنع التحاميل الحكة المهبلية, وتُعادل درجة حموضته بين البكتيريا النافعة والضارة.
  7. تُساهم التحاميل في تقليل درجة حرارة الجسم المرتفعة.
  8. تستخدم التحاميل لمنع حدوث الحمل وتأخير الإنجاب.
  9. تعمل التحاميل على التخلص من الروائح الكريهة في منطقة المهبل.
  10. تستعمل التحاميل لعلاج جفاف المهبل بشكل فعال.
  11. تُساعد التحاميل في علاج الأمراض المختلفة التي تًصيب الجهاز التناسلي.
  12. تُساهم التحاميل في امتصاص الجسم للمضادات الحيوية.

تحاميل مهبلية للفطريات

تُعد فطريات المهبل من أكثر المشاكل الصحية التي تُعاني منها معظم النساء حول العالم, لذلك تلجأ العديد منهن لاستعمال التحاميل المهبلية, التي تُساعد في التخلص من هذه الفطريات بشكل فعال, ومن هذه التحاميل:

  1. تحاميل مايكوهيل

    تُعد مايكوهيل من أشهر أنواع التحاميل المهبلية التي تُعالج مشكلة الفطريات, لاحتوائها على المادة الفعالة نترات الميكونازول, المضادة للفطريات والبكتيريا والجراثيم, وتُساهم أيضًا في التقليل من الحكة والاحمرار الذي يُصيب منطقة المهبل.

تحاميل مهبلية للالتهابات

تعاني الكثير من السيدات من مشكلة الالتهابات المهبلية, التي تنتج بسبب زيادة نسبة البكتيريا الضارة في المهبل, مما يؤدي إلى الشعور بالألم والحرقان والحكة في المنطقة التناسلية للمرأة. ويوجد الكثير من التحاميل التي تُعالج التهابات المهبل ومنها: 

  1. تحاميل جاينو- دكتارين

    تُعتبر جاينو- دكتارين من أكثر التحاميل الفعالة في علاج الالتهابات المهبلية لقدرتها الفعالة في التخلص من العدوي والجراثيم التي تُصيب المنطقة الحساسة, لاحتوائها على المادة الفعالة الميكونازول المضادة للفطريات .

تحاميل مهبليه لمدة ثلاث أيام

يُعالج هذا النوع من التحاميل الالتهابات الشديدة التي تُصيب منطقة المهبل, حيث يتم أخذ الجرعة لمدة 3 أيام ويمكن تكرارها لمدة 3 أيام أخري في الأسبوع التالي, حسب تعليمات الطبيب المُعالج. 

وتٌعد تحاميل جاينو ميكانازول من أفضل الأنواع التي تستخدم لمدة ثلاثة أيام, لعلاج الفطريات والالتهابات المهبلية بشكل فعال, لاحتوائها على مواد مضادة للبكتيريا والجراثيم, تعمل على محاربة تكون الفطريات في منطقة المهبل. كما أنها تتوافر في العديد من الأشكال الدوائية مثل الكريم, أو الجل الفموي, أو أقراص مهبلية.

تحاميل مهبلية لتنظيف الرحم

تستخدم بعض أنواع التحاميل المهبلية لتنظيف منطقة الرحم من الإفرازات والالتهابات والعدوي, وتستعمل أيضًا بعد فترة الدورة الشهرية للتخلص من الفطريات والجراثيم التي قد تًصيب منطقة المهبل.

وتُساهم هذه التحاميل في تطهير الرحم بعد الإجهاض أو الولادة, حيث تعمل على التخلص من أي تجمعات دموية أو تجلطات في منطقة الرحم, وتتعدد أنواع التحاميل الخاصة بتنظيف الرحم ومنها تحاميل البوثيل.

البوثيل هي واحدة من أشهر أنواع التحاميل التي تُستخدم في تنظيف الرحم, وإزالة أي تجلطات دموية به لاحتوائه على مواد قوية, تُساعد في تطهير منطقة عنق الرحم بشكل فعال, ووقايته من الإصابة بالفطريات والالتهابات.

تحاميل مهبلية للتضييق

تلجأ بعض السيدات إلى استخدام التحاميل لتضييق المهبل, التي تعمل على تقليص هذه المنطقة وإعادة بناء الأنسجة التالفة به مرة أخرى, خاصة بعد المرور بفترات الحمل والولادة, والتي قد تتسبب في توسيع منطقة المهبل, مما يؤثر على العلاقة الحميمة بين الزوجين.

وتُساهم هذه التحاميل أيضًا في تطهير منطقة المهبل وتنظيفها من البكتيريا والجراثيم, والقضاء على الروائح الكريهة الموجودة بها, مما يُساعد في الشعور بالسعادة والانسجام أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.  

وتُعتبر تحاميل فيرجن من أفضل الأنواع المنتشرة بين الكثير من السيدات, لفعاليتها في تقليل حجم المهبل وإعادة تكون الأنسجة به, لاحتوائها على مواد طبيعية تعمل على القضاء على البكتيريا والجراثيم والعدوي قبل ممارسة العلاقة الحميمة, مما يُعزز من الرغبة الجنسية للمرأة.

تحاميل مهبلية للحكة

تستخدم بعض أنواع التحاميل لعلاج الحكة والاحمرار الذي يُصيب منطقة المهبل، لاحتوائها على مواد فعالة ومضادة للبكتيريا والفطريات, تعمل على تخفيف الشعور بالهرش في المنطقة الحساسة.

وتتعدد أسباب الإصابة بحكة المهبل ومنها الالتهابات المهبلية أو عدوى الخميرة المهبلية أو الأمراض المنقولة جنسيًا أو قمل العانة أو التغيرات الهرمونية المختلفة أو استخدام منتجات مهيجة للمنطقة التناسلية.

وتحاميل جاينوكانديزول واحدة من أفضل الأنواع التي تُعالج الحكة التي تُصيب منطقة المهبل بشكل مثالي, لاحتوائها على المادة الفعالة “الميكونازول” المضادة للفطريات والعدوي والبكتيريا, كما أنها تُساعد في التخلص من الإفرازات الناتجة عن الالتهابات المهبلية.

تحاميل مهبلية للحامل

تتعرض المرأة إلى الكثير من المشاكل التي تُصيب منطقة المهبل خلال فترة الحمل, خاصة الالتهابات والإفرازات الناتجة عن البكتيريا والفطريات المختلفة, ويوجد بعض أنواع التحاميل التي يمكن أن تستعملها المرأة الحامل والتي تكون آمنة على صحتها وصحة الجنين بشكل كبير.

  1. تحاميل جينوزول

    تُعتبر جينوزول من أفضل أنواع التحاميل المهبلية المضادة للالتهابات والفطريات خلال فترة الحمل, والتى تُساعد على التخلص من الفطريات والالتهابات بشكل فعال, وتعمل على التخلص من الإفرازات التي تُسبب رائحة كريهة للمهبل .

  2. تحاميل بوليجيناكس

    تُعد بوليجيناكس من أكثر مضادات الالتهابات والفطريات الفعالة للمرأة خلال فترة الحمل, لاحتوائها على مضاد حيوي بولينى يُساعد في القضاء على البكتيريا والجراثيم التي تُصيب منطقة المهبل, كما أنها تحمي الحامل من الإصابة بالعدوي التناسلية.

تحاميل مهبلية للفطريات للحامل

تتسبب التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل في التعرض للإصابة بالفطريات والعدوي, نتيجة عدم توازن درجة حموضة المهبل, مما يؤدي إلى الشعور بالحكة والالتهابات والإفرازات.

وتتعدد أنواع التحاميل المهبلية التي تقضي على الفطريات التي تُصيب المرأة الحامل ومنها  كلوتريمازول, ميكونازول, تيركونازول, والتي يتم وصفها بواسطة الطبيب لتحديد الجرعة المسموح بها وكيفية تناولها.  

متى يبدأ مفعول التحاميل المهبلية

يُحدد الطبيب وقت معين لاستخدام التحاميل المهبلية, خاصة قبل النوم مباشرة, ويجب على المرأة أن تستلقي على ظهرها لمدة لا تقل عن ساعة بعد وضع التحاميل داخل المهبل, وذلك حتي تذوب داخله بشكل جيد, ولمنع خروجها من الجسم قبل أن يستفيد منها.

وتستغرق التحاميل المهبلية فترة قصيرة لا تتجاوز 15 دقيقة حتي يبدأ مفعولها داخل الجسم, لأنها تذوب بسرعة وتتحول لمادة سائلة بفعل درجة حرارة المهبل, ويتم امتصاصها من خلال الدم بشكل سريع.

هل تؤثر التحاميل المهبلية على حدوث الحمل

قد تؤثر بعض أنواع التحاميل المهبلية على حدوث الحمل, من خلال إعاقة وصول الحيوانات المنوية بشكل طبيعي إلى الرحم وقد تتسبب في قتلها, مما يمنع وصولها إلى البويضة وحدوث عملية التلقيح, ويؤدي إلى تأخر الإنجاب, لذلك تعتمدها بعض النساء كوسيلة لمنع الحمل.

كوني أول من تقييم هذا الموضوع (لستِ بحاجة إلى تسجيل)