روتين-العناية-بالبشرة-المختلطة

روتين العناية بالبشرة المختلطة بالتفصيل

البشرة المختلطة هي التي تجمع في صفاتها بين البشرتين الجافة والدهنية, حيث تتميز باحتوائها على مناطق دهنية في الوجه مثل الجبين والأنف والذقن, بينما تكون جافة في المناطق الأخرى من الوجه، ولذلك الالتزام بـ روتين العناية بالبشرة المختلطة هو ما تحتاجيه.

وتحتاج البشرة المختلطة إلى روتين عناية خاص بها, حيث تختلف احتياجات كل بشرة حسب نوعها, فروتين العناية بالبشرة الدهنية يختلف عن الجافة, حيث تتعرض كل بشرة لمشاكل مختلفة عن الأخرى, فالجافة تعاني بشكل دائم من الجفاف والتشققات وقلة الترطيب, الدهنية تعاني من الزيوت الزائدة, والحساسة تعاني من زيادة تأثرها بمعظم المنتجات, أما المختلطة فتعاني من الجفاف والزيوت الزائدة معًا.

ويُساعد تطبيق روتين عناية خاص بالبشرة المختلطة في التخلص من الزيوت والدهون الزائدة على البشرة وتنظيف المسام وتطهيرها لمنع تكون الحبوب والبثور, بالإضافة إلى ترطيب المناطق الجافة منها ووقايتها من الجفاف والتشققات, مما يمنح بشرة أكثر نضارة وإشراقًا.

ويشمل روتين العناية الخاص بالبشرة المختلطة في اتباع الخطوات التالية:

  1. تنظيف البشرة باستخدام الغسول المناسب اولى خطوات روتين العناية بالبشرة

    تُعتبر أهم الخطوات في العناية بالبشرة المختلطة هو تنظيفها باستخدام الغسول المناسب لها مرتني يوميًا صباحًا ومساءً, حيث يُساعد ذلك في تنقية البشرة وتخليصها من الأتربة والشوائب والجراثيم المتراكمة عليها, ويعمل أيضًا على التقليل من إفراز الزيوت الزائدة في منطقتي الأنف والجبين, بالإضافة إلى ترطيب البشرة في المناطق الجافة مثل الخدين.

    ويجب اختيار نوع غسول مناسب للبشرة المختلطة مثل الذي يأتي في شكل جل أو يحتوي في تركيبته على الماء, لأنه يرطب البشرة بعمق ويطهرها من الجراثيم والبكتيريا, فضلًا عن تنظيف المسام من الأتربة والشوائب التي تعمل على انسدادها من الأتربة والشوائب التي تعمل على انسدادها, مما يؤثر في صحة البشرة ونضارتها.

    ويُنصح بتجنب أنواع الغسول التي تحتوي على مواد كيميائية أو عطور أو استعمال الصابون بشكل مباشر على البشرة, لأنه قد يتسبب في جفافها وإصابتها بالحكة والتهيج.

  2. استخدام تونر البشرة المختلطة  

    يُعد استخدام التونر من الخطوات الهامة في روتين العناية بالبشرة المختلطة, خاصة بعد تنظيفها باستخدام الغسول, حيث يُساعد التونر في تلطيف البشرة وترطيبها, وغلق المسام التي قد تتسبب في ظهور العديد من مشاكل البشرة مثل حب الشباب والرؤوس السوداء, كما أنه يحد من إفراز الزيوت بشكل زائد على سطح البشرة.

    ويُفضل اختيار تونر مناسب للبشرة المختلطة, والذي يحتوي على مواد طبيعية مفيدة للبشرة مثل ماء الورد والألوفيرا والشاي الأخضر والخيار التي تعمل على ترطيب البشرة ووقايتها من الجفاف والحكة والالتهاب, ويمكن أيضًا استعمال ماء الميسيلار كتونر خفيف للبشرة المختلطة. ومن الأفضل الابتعاد عن التونر الذي يحتوي على الكحول أو الزيوت لحماية البشرة من اللمعان الزائد أو التعرض للجفاف والتشققات.

  3. ترطيب البشرة المختلطة أحد اهم خطوات روتين العناية بالبشرة

    يُساهم ترطيب البشرة المختلطة في تغذيتها وزيادة نضارتها خاصة في المناطق الجافة منها, حيث تحتاج البشرة إلى الترطيب المستمر صباحًا ومساءًا لتجنب ظهور العديد من مشاكل البشرة التي تتسبب في بهتانها وشحوبها.

    ويُفضل استعمال الكريمات المرطبة الخالية من الزيوت لفاعليته في امتصاص الدهون الزائدة التي تفرزها البشرة, ويُساعد أيضًا في ترطيبها بعمق وتركها نضرة وغير لامعة, بالإضافة إلى وقايتها من أضرار أشعة الشمس خاصة عند التعرض لفترات طويلة, مما يقيها من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة.

  4. سيروم للبشرة المختلطة

    يلعب استخدام سيروم للبشرة المختلطة دورًا فعالًا في الحفاظ على صحة البشرة, من خلال تغذيتها ومنحها العناصر التي تحتاجها لحيويتها ونضارتها, حيث يُساعد السيروم في تحفيز إنتاج الكولاجين الهام للبشرة, الذي يزيد من نضارتها وشبابها.

    ويُساهم السيروم أيضًا في تجديد خلايا البشرة والتخلص من التالف منها, عن طريق إزالة الجلد الميت, مما يوحد لونها ويمنحها المرونة والإشراق, بالإضافة إلى أنه يرطبها بعمق دون التسبب في انسداد المسام.

    ومن الأفضل اختيار السيروم الجل والخالي من الزيوت, خاصة الذي يحتوي على (الريتينول), وهو من أفضل العناصر المناسبة للبشرة الجافة والدهنية, لأنه يعمل على تنظيف المسام وتطهيرها دون التسبب في جفاف البشرة.

  5. تقشير البشرة المختلطة 

    تقشير البشرة المختلطة من أهم خطوات روتين العناية بها، لأنه يعمل على التخلص من خلايا الجلد الميت وتكوين خلايا صحية جديدة, وإزالة الزيوت والدهون الزائدة عليها, والتي تسبب في انسداد المسام وظهور الحبوب والبثور عليها.

    ويجب تقشير البشرة المختلطة مرة واحدة في الأسبوع وعدم الإفراط في ذلك لتجنب الإضرار بصحة البشرة والتسبب في حساسيتها والتهابها, ويُفضل اختيار المقشرات اللطيفة على البشرة مثل التي تحتوي على الشوفان, مع الحرص على ترطيب البشرة بعد تقشيرها مباشرة للحفاظ على رطوبتها.

  6. ترطيب منطقة العين

    تتعرض المنطقة المحيطة بالعين للكثير من المشاكل التي تؤثر في صحتها بشكل سلبي مثل ظهور التجاعيد والهالات السوداء, لذا ينبغي تطبيق الكريم المخصص للمنطقة حول العينين لترطيبها وتلطيفها وحمايتها من التجاعيد.

    ومن الأفضل استخدام المرطبات التي تحتوي على مواد طبيعية مفيدة لصحة الجلد مثل بفيتامين E, وزيت اللوز, بالإضافة إلى الالتزانم بنظام غذائي صحي وتجنب السهر وتناول المنبهات بكثرة.

  7. واقي الشمس الخاص بالبشرة المختلطة

    يُساعد استعمال واقي الشمس الخاص بالبشرة المختلطة قبل الخروج في المنزل في حمايتها من الأشعة فوق البنفسجية الضارة, خاصة مع التعرض المباشر والمستمر لها, حيث يعمل على تكوين طبقة عازلة بين الجلد وأشعة الشمس, بالإضافة إلى ترطيب البشرة بعمق وتغذيتها ومنحها النضارة والحيوية.

    وينبغي اختيار واقي الشمس الخالى من الزيوت والمواد الدهنية التي قد تؤدي إلى زيادة لمعان البشرة, وذات معامل حماية عالي لا يقل عن 30% أو 50%.

  8. استخدام أوراق امتصاص الزيوت

    تُعتبر هذه الأوراق أحد المنتجات الحديثة الخاصة بالبشرة الدهنية والمختلطة, والتي تعمل على امتصاص الزيوت والدهون المتراكمة على البشرة بشكل فعال, دون التسبب في جفاف باقي مناطق البشرة, وتُساهم أيضًا في التخلص من لمعان البشرة الزائد, كما أنها لا تحتوي على أي مواد ضارة مثل العطور أو الكحول.

  9. تطبيق الماسكات الخاصة بالبشرة المختلطة

    يُساهم تطبيق الأقنعة والماسكات الخاصة بالبشرة المختلطة في تنظيفها وتطهيرها من الشوائب والأوساخ والزيوت المتراكمة عليها, وتنقية المسام من الأتربة والدهون التي تتسبب في انسدادها, ويعمل أيضًا على علاج مشاكلها المختلفة مثل التخلص من حب الشباب والجفاف الذي يُصيب المناطق الجافة منها.

    ويُفضل تطبيق الماسكات مرة أو مرتين فقط أسبوعيًا, لتجنب الإضرار بصحة البشرة, مع الحرص على اختيار الأقنعة المناسبة مثل قناع الطين, الذي يُساعد على التحكم في إفراز الزيوت على البشرة وتقليل لمعانها الزائد.

نصائح العناية بالبشرة المختلطة

  1. يجب اتباع نظام غذاء صحي متنوع أي يحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم مثل الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة, خاصة الخضروات والفواكه.
  2. ينبغي شرب كميات كافية من الماء يوميًا التي لا تقل عن 3 لتر للحفاظ على رطوبة البشرة وتجنب جفافها.
  3. الالتزام بالروتين اليومي الخاص بالبشرة المختلطة في الصباح والمساء للحفاظ على صحة ونضارة البشرة ووقايتها من التعرض للمشاكل المختلفة.
  4. تجنب غسل البشرة المختلطة بالصابون العادي لأنه يحتوي على مواد كيميائية قد تضر بصحة المناطاق الجافة من البشرة.
  5. يُفضل عدم الإفراط في استعمال كريمات الأساس على البشرة المختلطة, لأنه قد يؤدي إلى انسداد المسام, مما يؤدي إلى تراكم الدهون والزيوت عليها, ويتسبب في ظهور حب الشباب والرؤوس السوداء عليها.
  6. الابتعاد عن التعرض المباشر والمتواصل لأشعة الشمس الضارة خاصة في النهار,  دون وضع واقي الشمس الخاص بالبشرة المختلطة.
  7.  يُنصح بعدم استعمال المقشرات القوية أو التي تحتوي على مواد عطرية أو كيميائية, قد تؤثر سلبيًا على صحة البشرة وتتسبب في التهابها وتهيجها.
كوني أول من تقييم هذا الموضوع (لستِ بحاجة إلى تسجيل)